شارة سوداء ودقيقة حداد على بيكنباور فى الجولة المقبلة بالدورى الألمانى


 وأعلنت رابطة الدوري الألماني أنها ستقف دقيقة صمت قبل الجولة المقبلة من مباريات الدوري الألماني من الجمعة إلى الأحد، وقررت أن يرتدي اللاعبون شارات سوداء تكريما للاعب ولاعب المنتخب الألماني الأسطوري. توفي بيكنباور، مدرب بايرن ميونخ، يوم الأحد عن عمر يناهز 78 عاما.


وستقام المباراة الأولى لبايرن أمام هوفنهايم على ملعب أليانز أرينا في ميونيخ، وهو الملعب الذي بناه بيكنباور، رئيس النادي البافاري.


وستظهر أضواء خاصة على سطح الملعب كتب عليها "شكرا فرانك".


ويعد بيكنباور قدوة مهمة للاعبي ومدربي بايرن، وتزامنت مسيرة "قيصر" مع بروز النادي كقوة مهيمنة في كرة القدم الألمانية.


وكانت هناك اقتراحات مختلفة من عالم كرة القدم لتكريم بيكنباور بشكل دائم، حيث اقترح المدرب السابق أوتمار هيتسفيلد تسمية ملعب أليانز أرينا باسمه، واقترح اللاعب الدولي والمدرب السابق بيرتي فوجتس تسمية بيكنباور، كما اقترح تسمية كأس ألمانيا باسم باور.


انضم بيكنباور إلى بايرن ميونيخ كلاعب شاب وسرعان ما أصبح لاعبًا أساسيًا في النادي البافاري، حيث فاز بأربعة ألقاب في الدوري الألماني وثلاث بطولات أوروبية وكأس إنتركونتيننتال وأربعة كؤوس ألمانية مع الفريق.

 

ولعب بيكنباور مع الأسطورة البرازيلي بيليه في نادي كوزموس في نيويورك، واحترف هناك لمدة عامين قبل أن يعود إلى ألمانيا عبر هامبورغ، لكن ذلك انتهى بعد جولة احترافية قصيرة أخرى في كوزموس عام 1993.

 

وبعد عام أصبح بيكنباور المدير الفني للمنتخب الألماني، وبعد الخسارة أمام منتخب الأرجنتين بقيادة النجم الأسطوري الراحل دييجو مارادونا في نهائي كأس العالم 1986، عاد بيكنباور إلى ألمانيا وقاد البلاد للفوز بكأس العالم. فاز بلقب كأس العالم 1990، كما هزم الأرجنتين.

 

ودرب بيكنباور بايرن ميونيخ لفترة وجيزة وشغل منصب رئيس النادي من 1994 إلى 2009، فضلا عن رئيس اللجنة المنظمة لكأس العالم 2006 في ألمانيا.